أكثَر الدُموع مَرارةً التي نَذرِفُها عَلى القُبور مُستَوحاةٌ مِن الكَلِماتِ التي لَم نَستَطِعْ قَولَها ومِن الإعمال التي لم نَقُم بِها

جديد الموقع

أســـئلة وأجـــوبة

مشكلتي أنني أنجذب إلى الرجال الكبار في السن علما أنني لم أدخل يوما في علاقة حب مع شاب بعمري واليوم أنا متعلقة بأستاذنا في الجامعة وأتوتر كثيرا في محاضرته وأغار عليه عندما تحدثه فتيات أو تسأله وأحلم به كثيرا ماذا أفعل؟

هناك حلين. الأول ذو شقين: إمّا تتوجهين لإنسان مختص وهذا الأمر طويل جداً بسبب العمل على اللاوعي المجهول من قبلك ومن قبل المختص. أو تقومين بقراءة علاقتك مع أبوك. احتمال أنك لم تخرجي بعد من العلاقة الأوديبية مع أبوك، أي عشالق والتعلق به وبالتالي تري في الكبار أبوك. الحل الثاني تنفتحين على الشباب من عمرك وتحاولي بناء علاقة مع أحدهم

شخص أراد التقدم من الكهنوت وأراد أن يطلب من الرب أو من العذراء إشارة هل هكذا يجرب الرب وهو أسلوب خاطئ ومن الأفضل أن يختبر بنفسه في الدير ويقرر

من المفضل أن يرافقك كاهن لفترة معينة ليساعدك على تمييز وجود دعوة أم لا. في حال الإيجاب لا بد من القيام برياضة روحية مخصصة للاختيار تُقام عادة في لبنان من قبل الآباء اليسوعيين وعلى ضؤها يتم اتخاذ القرار.

الإيمان على ضوء مسيرة إبراهيم 3

مسيرة بطرس الإيمانية

 

إن الاختبار الأساسي لتلميذ المسيح هو اكتشافه لعمل الله في حياته، وكيف أن المسيح أتى ليخلص الإنسان وينقذه من اليأس والقنوط ويخرجه من الانغلاق والموت، ويحرره من سجن الخطيئة «إن ابن الإنسان جاء ليبحث عن الهالك فيخلصه» (لو 19، 10). وهذا ما يكتشفه بطرس في لقائه الأول مع يسوع (لو 5، 1-11). سوف نتأمل في هذا المشهد ونحاول أن نرى تطور العلاقة بين بطرس ويسوع.

اِقرأ المزيد...

الإيمان على ضوء مسيرة إبراهيم 2

مخاوف إبراهيم

 

        من بين نصوص سفر التكوين التي تتحدث عن إبراهيم، هناك 15 رواية يمكن التوقف على خمسة منها: إنها أساسية لتحديد علاقاته مع الله. دعوة إبراهيم الفصل 12؛ الوعد والعهد الفصل 15؛ العهد الجديد والختن بعمر ال 99 سنة الفصل 17؛ رواية سدوم وقدرة صلاة إبراهيمالفصل 18؛ وأخيراً ذبيحة اسحق الفصل 22. يبدو لي أن هذه الروايات الخمس مهمة جداً، بالرغم من أهمية الروايات الأخرى.

اِقرأ المزيد...

الإيمان على ضوء مسيرة إبراهيم 1

من هو إبراهيم؟

  1. إبراهيم أبونا في الإيمان:

إبراهيم «نموذج» لنا: من هو إبراهيم؟ هل وجد بالفعل أم لا؟ المختصين بالكتاب المقدس يقولون بأنه من المرجح أن إبراهيم لم يوجد كشخص تاريخي. ما يهمنا لدى إبراهيم هو وجه إبراهيم، ما حققه الله معه، ما تركه لنا الله من خلاله. باختصار، ما يمثل إبراهيم بنظر كل الذين ينتمون إليه إن صح التعبير.

اِقرأ المزيد...

الإيمان على ضوء مسيرة إبراهيم

المنشأ النفسي للدين

مقدمة

        موضوع الإيمان أساسي في الحياة بشكل عام وفي المسيحية بشكل خاص. اخترنا أن معالجة الموضوع على ضوء مسيرة إبراهيم الإيمانية لكونه معتبراً على أنه أبونا في الإيمان.

نحن نقول بأن إبراهيم هو أبونا في الإيمان. وبولس الرسول يقول في رسالته إلى أهل غلاطية: «آمَنَ إِبراهيمُ بِالله، فحُسِبَ لَه ذلِكَ بِرًّا. فاعلَموا إِذًا أًنَّ أَبْناءَ إِبراهيمَ إِنَّما هم أَهْلُ الإِيمان. ورأَى الكِتابُ مِن قَبلُ أَنَّ اللّهَ سيُبَرِّرُ الوَثنِيَيِّنَ بِالإِيمان فبَشَّرَ إِبراهيمَ مِن قَبْلُ قالَ لَه: تُبارَكُ فيكَ جَميعُ الأَمَم. لِذلِك فالمُبارَكونَ مع إِبراهيمَ المُؤمِنِ إِنَّما هم أَهْلُ الإيمان» (3، 6 – 7. 9).

فالإيمان إذن مسيرة شخصية ومن يقول مسيرة

اِقرأ المزيد...

الظهورات بين الحقيقة والوهم (2)

الروح النبوي لا يعني روح التنبؤ بالمستقبل 

 

        1 – تنبؤات بعض الظهورات المريمية تظهر أحياناً كتنبؤ بمستقبل يتحقق. ظهور باريس عام 1930، أعلنت العذراء بأن العرش سينقلب وتحقق ذلك بعد عشرة أيام. وهناك تنبؤات أخرى بهذا الاتجاه. إذن، نرى هنا بعد نبوي، بمعنى التنبؤ بالمستقبل، فعّال يهدف لتشجع المؤمنين على الاهتداء والصلاة لأن «الأزمنة سيئة جداً».

        ظهور فاطمة، في السر الثالث، يعلن بأن اضطهادات

اِقرأ المزيد...

الظهورات بين الحقيقة والوهم (3)

محاولة تفسير سر فاطمة:

هكذا نصل أخيراً إلى الجزء الثالث من سر فاطمة. قالت الأخت لوسي بأنه أُعطيت لها الرؤية لا تفسيرها. فالتفسير، برأيها، لا يعود للرائي، إنما للكنيسة. لكن، بعد قراءة النص، قالت بأن هذا التفسير يتناسب مع ما اختبرته وأنه، بالنسبة لها، تعترف بهذا التفسير على أنه صحيح.

 كلمة المفتاح للجزء الأول والثاني من سر فاطمة، اكتشفنا

اِقرأ المزيد...