احْلَم كَما لو أنْ لَيسَ لَدَيكَ مَا تَخسَرُه. آمِن كَما لو أنَّ كُلَ شَيءٍ مُمكِن. أَحبِب كَما لو أنَّ قَلبَك لا يَعرِفُ الحُدودَ.

عِش كِما لو أنْ لَيسَ هُنَاك سِوى اليَوم

جديد الموقع

أســـئلة وأجـــوبة

ما الذي يعطي للانسان قيمة إذا كانت الشهادات العلمية و الثروة و رأي الناس بنا لا تحدد قيمة الانسان ؟

قيمة الإنسان في شخصه. والإنسان الجيد والمحب والمعطاء يفرض ذاته على الآخرين حتى ولو كانوا ظاهرياً يعتبرونه غير طبيعي. بمعنى آخر، نوعية علاقات الإنسان هي التي تعطيه القيمة.

ما معنى أن جسدي هيكل للروح القدس؟ وماذا أعمل كي أكون مستحقاً لذلك؟ كيف يمكنني أن أوافق بين حاجات ورغبات ومتطلبات هذا الجسد وبين كونه هيكلاً للروح القدس؟

هادا بيعني محاولة العيش انطلاقا من الروح القدس. لتحقيق هذا الأمر لا بد من قرأة وتأمل الإنجيل بالإضافة إلى الصلاة وبشكل خاص ممارسة القداس. عندما نتأمل بالإنجيل أو عندما نصلي صلاة شخصية حقيقية وليس بصلاة تكرارية بطريقة اوتوماتيكية، نكون بصدد أن نترك الروح يعمل فينا. وبالتالي التوفيق بين متطلبات الجسد وعمل الروح يصبح ممكن لكن بالطبع هذا الأمر هو مسيرة الحياة ولا يمكن أن يتم لمرة واحدة. هذا يعني أن الروح في هذه الحالة يرتقي بالجسد إلى المستوى الإنساني الحقيقي. مما يعني تلبية حاجات الجسد بشكل إنساني وليس بشكل نزوي. فحاجات الجسد لا تتناقض مع الروح القدس لأنه هو حقيقتنا ورغبتنا العميقة.

ما هي الروحانية الإغناطية؟

 

 تتميّز الروحانيّة الإغناطيّة بسمتين: فهي روحانيّة علمانية وإنسانية.

 

روحانيّة علمانيّة

 

تتصف الروحانيّة الإغناطيّة بأنها روحانيّة علمانيّة، بمعنى أنّ اغناطيوس قد وضع أسسها ومعالمها إذ كان علمانيًا، لا كاهنًا أو راهبًا، وذلك على خلاف معظم الروحانيّات الكنسية الشعبيّة التي وضعها رهبان أو كهنة. فإنّ مجمل ملامح الروحانيّة الإغناطيّة حاضرة في كتاب الرياضات الروحيّة.

 وهذا الكتاب هو ثمرة خبرة اغناطيوس الشخصيّة وخلاصتها إذ كان بعد علمانيًا. وجميع خطوات هذه المسيرة الروحيّة بل والتصوُّفيّة قد اختبرها اغناطيوس وهو علمانيّ، لم يُفكِّر لا في الكهنوت ولا في الرهبنة. فروحانيّته نابعة إذًا من مؤمن علمانيّ، كما أنّها موجّهة إلى العلمانيِّين.

اِقرأ المزيد...

من الفقر إلى الفقر الروحي، أو من الفقير إلى الفقير بالروح

لماذا اخترت هذا الموضوع؟ أولاً هناك صعوبة كبيرة بالتحدث عن الصوم الكبير دون الوقوع في التكرار، ثانياً في الكنيسة نشدد على الاهتمام بالفقراء في فترة الصوم، وأخيراً نحن جميعاً، ما عدا بعض الاستثناءات، نعيش بدرجات تختلف قليلاً، شكل من أشكال الفقر، بالإضافة إلى أن يسوع يقول لنا بأن ملكوت السماوات هو للفقراء بالروح.

فالموضوع مهم جداً لحياتنا المسيحية والروحية وبشكل خاص في الظروف التي نعيشها في هذه الأيام. سوف أتحدث أولاً عن تطور مفهوم الفقر والفقراء على مسار الكتاب المقدس، ثم سأحاول أن أشارككم كيفية العبور من الفقر، بمختلف أشكاله، إلى الفقر بالروح الذي يشكل بطريقة ما

اِقرأ المزيد...

تأمل في الجمعة العظيمة

في رتبة درب الصليب، بعد التعريف عن كل مرحلة يقول الكاهن «نسجد لك أيها المسيح ونباركك»، ونجيب «لأنك بصليبك المقدس خلّصت العالم». السؤال: كيف يمكن لصليب المسيح أن يخلّصنا؟ كيف يمكن للآلام أن تخلّصنا؟ هل هذا يعني أن المسيح أتى ليتألم؟

هل علينا أن نبحث عن الألم لكي نصل إلى الخلاص؟ أسئلة عديدة يطرحها موضوع الصليب والآلام. لكي نجيب عليها، علينا أولاً أن نقرأ تاريخ الخلاص، أي تاريخ علاقة الله بالإنسان، وعلاقة الإنسان بالله.

عندما خلق الله الإنسان، خلقه لأنه يحبه ويريده إنسان حر، ناضج ومسؤول. خلقه وأعطاه كل ما يلزم لكي يحقق هذه الدعوة بحريته. لكن الإنسان، نظراً لاستعماله

اِقرأ المزيد...

من الفقر إلى الفقر الروحي، أو من الفقير إلى الفقير بالروح

لماذا اخترت هذا الموضوع؟ أولاً هناك صعوبة كبيرة بالتحدث عن الصوم الكبير دون الوقوع في التكرار، ثانياً في الكنيسة نشدد على الاهتمام بالفقراء في فترة الصوم، وأخيراً نحن جميعاً، ما عدا بعض الاستثناءات، نعيش بدرجات تختلف قليلاً، شكل من أشكال الفقر، بالإضافة إلى أن يسوع يقول لنا بأن ملكوت السماوات هو للفقراء بالروح.

فالموضوع مهم جداً لحياتنا المسيحية والروحية وبشكل خاص في الظروف التي نعيشها في هذه الأيام. سوف أتحدث أولاً عن تطور مفهوم الفقر والفقراء على مسار الكتاب المقدس، ثم سأحاول أن أشارككم

اِقرأ المزيد...

صلاة الجماعة

أع 4، 23- 31: «فلمّا أُطلق سراحهما (بطرس ويوحنا) رجعا إلى أصحابهماواخبراهمبكلّ ما قال لهما عظماء الكهنة والشيوخ. وعند سماعهم ذلك، رفعوا أصواتهم إلى الله بقلب واحد فقالوا: يا سيّد، أنت صنعت السماء والأرض والبحر وكلَّ شيء فيها. أنت قُلتَ على لسان أبينا داود عبدك بوحي من الروح القدس:لماذا ضجّت الأمم، وإلى الباطل سعت الشعوب؟ ملوك الأرض قاموا، وعلى الربّ ومسيحه تحالف الرؤساء جميعاً. تحالف حقَّا في هذه المدينة هيرودس وبنطيوس بيلاطس والوثنيون وشعوب إسرائيل على عبك القدوس يسوع الذي مسحته. فأجروا ما خطّته يدك من ذي قبل وقضت مشيئتك بحدوثه، فانظر الآن ياربّ إلى تهديداتهم، وهب لعبيدك أن يُعلنوا كلمتك بكلّ جرأة باسطاً يدك ليجري الشفاء والأعاجيب باسم عبدك القدوس يسوع. وبعد أن وصلوا زُلزِلَ المكان الذي اجتمعوا فيه. وامتلأوا جميعاً من الروح القدس فأخذوا يُعلنون كلمة الله بجرأة».

اِقرأ المزيد...

مفهوم الصلاة

من الصعب جداً التحدث عن الصلاة، لأن الصلاة أمر محض شخصي. من الممكن أن ندعو أناس إلى الصلاة، أن نشجعهم على الصلاة أن نتحدث عن أهميتها ولكن من الصعب التحدث عنها. 

سأتحدث عن مبدأين أساسيين للصلاة ومن ثم سوف أتحدث عن كيفية إنعاش الرغبة في الصلاة. 

اِقرأ المزيد...

المزيد من المقالات...

  1. أن نصبح صلاة