header logo
كُن َقوياً كي لا يُحطِّمك أحدٌ. كن شَريفاً كي لا يَذُلك أحدٌ. كن مُتَواضِعاً كي لا يَسيءَ إليك أحدٌ. ولكن خاصَّة كن ذَاتَكَ كي لا يَنساكَ أحدٌ

أسئلة وأجوبة

السؤال: رأيت طفلا (خمس سنوات تقريبا) جالس في حضن جده ويمارس العادة السرية. فهل ممارسة العادة السرية منذ الصغر ناتج عن تحرش جنسي ما؟ وهل يستطيع الشخص التحرر منها إذا إعتاد عليها منذ طفولته؟

الإجابة:

العادة السرية لدى الطفال تعبر عن وجود قلق ما وليس بسبب تحرش جنسي ما. المهم هو عدم

تهويل الموضوع والتعامل معه بسلاسة، أي الشرح للطفل بأن هذا الأمر غير جيد ومحاولة إشغاله بأمور أخرى تساعده على تجاوز الأمر ضمن حدود معينة. فلا داع للخوف على المستقبل. وفي حال استمر الموضوع كثيراً ممكن التحدث مع إنسان مختص. دون إهمال دور الجد في الموضوع. لكي لا أفهم خطأ لا أريد ان أرمي المسؤولية على الجد لكن قد يكون له دور فيه

جديد الموقع
أسئلة وأجوبة
أُصبتُ بحالة فصام منذ أربع سنين واليوم تحسنتُ وزالت الأوهام لكنّ مستواي الدراسي قد تراجع وأصبحت أعاني من الدراسة وأخاف أن أستنفذ سنواتي الجامعية وألا أتخرّج.

مع الأسف العلاج الوحيد هو دوائي ضروري مراجعة الطبيب بهذا الخصوص.

مكتوب بسفر الخروج فاني اجتاز في ارض مصر هذه الليلة و اضرب كل بكر في ارض مصر من الناس و البهائم و اصنع أحكاما بكل الهه المصريين أنا الرب ..وهذا يعني أن الله قاتل وهذا يتناقض مع تعاليم الإنجيل..ونحن بالكنيسة بعد القراءة نقول كلام الرب..يعني الكنيسة تؤمن أن

لا يمكن قراءة أي نص في العالم وبشكل خاص الكتاب المقدس قراءة حرفية فهي تقودنا دائماً إلى طريق مسدود. وبالتالي علينا الذهاب إلى ما رواء الكلمات، إلى الرسالة التي يريد النص إيصالها لنا. بالمقابل، شعب العهد القديم، مثلنا نحن، تصور الله على صورته كمثاله بينما