header logo
لا يُمكِنُ الثِقَة بِشَخصٍ لا يَثِقُ بِأحد

أسئلة وأجوبة

السؤال: هل نستطيع أن نعرف ماذا تعني هذه الجملة( إن الله لا يحمي محبيه)؟؟

الإجابة:

أرسلك أولاً إلى المقالات حول موضوع الله من أجل إجابة أوسع. لكن كجواب سريع أقول بأن الله لا يتدخل في مسار التاريخ ليغيّره كما نتمنى وإلاَّ لما كانت هناك حروب ولا أمراض ولا.... موت. فإذا كان الله عناية فهو كذلك لكن لا كما نتصور ونتمنى لهذه العناية أن تكون. فالله يعتني بنا من خلال حريتنا: أعطانا عقلنا وضميرنا، أعطانا الروح القدس والكنيسة. اختصار نملك كل

ما يلزم لكي نتصرف انطلاقاً من نظرته هو وليس من نظرتنا نحن. وفي النهاية أقول بأن أفضل توضيح لعبارة الله لا يحمي محبيه هي بدون شك يسوع على الصليب. لم يتدخل الله لينزله من على صليبه، بل قبل بإرادة البشر عسى أن يميزوا ويكتشفوا ما ارتكبوه: «فلما رأى قائد المائة ما حدث، مجد الله وقال: حقا هذا الرجل كان بارا!  وكذلك الجماهير التي احتشدت، لترى ذلك المشهد فعاينت ما حدث، رجعت جميعا وهي تقرع الصدور. »

جديد الموقع
أسئلة وأجوبة
كيفة يسمى sوnمغناطيسي

عذرا لم أفهم السؤال

في انجيل متى مكتوب ان النسوة امسكت قدمي يسوعوإِذا يسوعُ قد جاءَ لِلِقائِهما، فقالَ لهما: «السَّلامُ علَيكُما!» فتَقَدَّمَتا وأَمسَكَتا قَدَمَيه ساجِدَتَينِ له.اما في انجيل يوحنا منعها يسوع من ان تمسكه فقالَ لها يسوع: «لا تُمسِكيني، إِنِّي لم أَصعَدْ
  • هذا يعني أن كل إنجيلي يريد التركيز على نقطة معينة. بالنسبة لمتى إنه هو المصلوب وقد قام. بالنسبة ليوحنا القائم من بين الموات لم يعد خاضع للزمان والمكان فلا يمكن الامساك به