header logo
لَيسَ تَصَرُّفَ الآخَر هو الذي يُحَدِّد تَصَرُفي، بَل مَبادِئي وقَنَاعاتي.

أسئلة وأجوبة

السؤال: من أصعب الأمور أن يهتدي الإنسان لدينه ولإيمانه ومعتقده" لم افهمها جيدا لأن هناك اديان ومعتقدات موجودة لتحقيق رغبات الإنسان وتقديم مغريات كثيرة ,فكيف يصعب على الإنسان لأن يقبل شيئ يقدم له كل مايتمناه؟

الإجابة:

بالتحديد هذا المفهوم الخاطئ للدين هو المطلوب التخلي عنه لتتم عملية الاهتداء باتجاه المفهوم الصحيح وذلك في كل الأديان وبدون استثناء. في الكنيسة

الكاثوليكية على الأقل، المجمع الفاتيكاني الثاني في الستينات أحدث نوع من «الثورة» في مفهوم الكنيسة لإيمانها وهذا يشكل عملية اهتداء، فالاهتداء هنا يعني التقدم باستمرار باتجاه المفهوم الأفضل والأصح لما نؤمن به. إيماننا ثابت لكن مفهومنا له بحاجة لتجديد مستمر لأنه أكبر من أن نستوعبه لمرة واحدة وبشكل كلي.

جديد الموقع
أسئلة وأجوبة
يعطيك العافية ابونا انا اسمي حسين عندي متل سؤال عم دور عأجوبة وكمل بحوثي من خلالو وهوو اصل الروح الها جنس؟ (السؤال) هوو الروح هل لها جنس او اذا مالها جنس كيف الطريقة او هل خيرت انها تختار جسد ذكوري او انثوي.. هل تم تخيير الروح.. هل تم توزيعها بارادة عليا.

الروح مبدأيا هو روح الله وبالتالي لا جنس له. الروح مرتبط بالإنسان بمعنى أن الروح هو من يعبر على ما يميز الإنسان عن باقي الخليقة. بمعنى آخر عندما خلق الله الإنسان خلقه جسد ووضع فيه من روحه.

هل من فرق بين إنسان طيب القلب وإنسان يمتلك المحبة وهل من رابط بينهما

القلب الطيب دليل مهم على المحبة. ما من أحد يمتلك المحبة إنما العكس صحيح أي المحبة هي التي تمتلكه