header logo
لَيسَ تَصَرُّفَ الآخَر هو الذي يُحَدِّد تَصَرُفي، بَل مَبادِئي وقَنَاعاتي.

أسئلة وأجوبة

السؤال: بماأن الله محبة ولا يفعل إلا المحبة ولا يعاقب أحداً فلماذا حدث الطوفان في العهد القديم أليس عقاباً للبشر؟

الإجابة:

الموضوع يتطلب شرحاً طويلاً يتجاوز هذا الحقل. باختصار أولاً الطوفان ما من أحد يعلم إن تم أم لا كما أن هناك بحوث تقول

بأنه تم قبل العهد القديم كالتسونامي. ممّا يعني أنه إذا كان برأي العهد القديم أنه عقاب فهذا لا يعني أن الله عاقب شعبه بطوفان، إنما الشعب استقبل هذا الحدث على أنه كذلك. وما يؤكد ذلك هو أنه لاحقاً يقول الله أنه لن يكون هناك من طوفان. هناك اختلاف بخصوص هذا الموضوع بين العهدين القديم والجديد. في نظر العهد الجديد وهذا ما يهمنا كمسيحيين هو أن الله لا يجرب أحداً ولا يدين ولا يعاقب. الإنسان هو من يدين ذاته «الدينونة هي أن النور أتى إلى العالم ففضل الناس الظلمة على النور لأن أعمالهم كانت سيئة» (يوحنا الفصل 3). إن أردت التوسع أكثر في هذا الموضوع يمكنك قراءة موضوع الله في الكتاب المقدس على هذا الموقع نفسه.

جديد الموقع
أسئلة وأجوبة
يعطيك العافية ابونا انا اسمي حسين عندي متل سؤال عم دور عأجوبة وكمل بحوثي من خلالو وهوو اصل الروح الها جنس؟ (السؤال) هوو الروح هل لها جنس او اذا مالها جنس كيف الطريقة او هل خيرت انها تختار جسد ذكوري او انثوي.. هل تم تخيير الروح.. هل تم توزيعها بارادة عليا.

الروح مبدأيا هو روح الله وبالتالي لا جنس له. الروح مرتبط بالإنسان بمعنى أن الروح هو من يعبر على ما يميز الإنسان عن باقي الخليقة. بمعنى آخر عندما خلق الله الإنسان خلقه جسد ووضع فيه من روحه.

هل من فرق بين إنسان طيب القلب وإنسان يمتلك المحبة وهل من رابط بينهما

القلب الطيب دليل مهم على المحبة. ما من أحد يمتلك المحبة إنما العكس صحيح أي المحبة هي التي تمتلكه