header logo
هناك من يحاول أن يحتفظ بنا بقبور مكلّسة. أتمنى أن نكون قادرين أن ندع القائم من بين الأموات أن يحولها كقبره قبور فارغة

أسئلة وأجوبة

السؤال: يتعرض ابن اخت لي( عمره 16 ) لمحاولات التقرب المريب من شخص ( عمره 26 )تعرف عليه كقريب لاحد اصدقاءه وبدات تظهر عليه علامات التمرد واخشى ان يكون الهدف التحرش الجنسي لاحظنا من خلال هاتفه كلام معسول وغزل كيف اتصرف باتجاهه وهل يفيد العمل باتجاه الشخص الذي اعتبر

الإجابة:

أولاً لماذا لا يأخذ الأهل مسؤوليتهم في هذا الموضوع؟ على كل من الضروري أن  تجعل الشاب هو من يفتح قلبه لك

لتستطيع التمييز إن كان هناك تحرش ما. ولكي ينفتح لا بد من خلق جو من الراحة وجعله يشعر أنه حتى ولو كان هناك شيء من التحرش فالمهم هو معرفة ما إذا كان هو أي الشاب مثلي الجنس أم لا. وعلى ضوء ذلك يتم التصرف اللاحق. لكن نظرا لسن البالغ فأعتقد أن هناك شيء من هذا القبيل وبالتالي إن لم ينفتح الشاب عليك لا بد من اتخاذ قرار حازم من قبل الأهل بمنع هذه العلاقة والمراقبة.

جديد الموقع
أسئلة وأجوبة
أُصبتُ بحالة فصام منذ أربع سنين واليوم تحسنتُ وزالت الأوهام لكنّ مستواي الدراسي قد تراجع وأصبحت أعاني من الدراسة وأخاف أن أستنفذ سنواتي الجامعية وألا أتخرّج.

مع الأسف العلاج الوحيد هو دوائي ضروري مراجعة الطبيب بهذا الخصوص.

مكتوب بسفر الخروج فاني اجتاز في ارض مصر هذه الليلة و اضرب كل بكر في ارض مصر من الناس و البهائم و اصنع أحكاما بكل الهه المصريين أنا الرب ..وهذا يعني أن الله قاتل وهذا يتناقض مع تعاليم الإنجيل..ونحن بالكنيسة بعد القراءة نقول كلام الرب..يعني الكنيسة تؤمن أن

لا يمكن قراءة أي نص في العالم وبشكل خاص الكتاب المقدس قراءة حرفية فهي تقودنا دائماً إلى طريق مسدود. وبالتالي علينا الذهاب إلى ما رواء الكلمات، إلى الرسالة التي يريد النص إيصالها لنا. بالمقابل، شعب العهد القديم، مثلنا نحن، تصور الله على صورته كمثاله بينما