header logo
لَسنا بِحاجَة للاِندِفَاع إذا كَانَ هُناكَ شَيءٌ سَيَحصَل

أسئلة وأجوبة

السؤال: يتعرض ابن اخت لي( عمره 16 ) لمحاولات التقرب المريب من شخص ( عمره 26 )تعرف عليه كقريب لاحد اصدقاءه وبدات تظهر عليه علامات التمرد واخشى ان يكون الهدف التحرش الجنسي لاحظنا من خلال هاتفه كلام معسول وغزل كيف اتصرف باتجاهه وهل يفيد العمل باتجاه الشخص الذي اعتبر

الإجابة:

أولاً لماذا لا يأخذ الأهل مسؤوليتهم في هذا الموضوع؟ على كل من الضروري أن  تجعل الشاب هو من يفتح قلبه لك

لتستطيع التمييز إن كان هناك تحرش ما. ولكي ينفتح لا بد من خلق جو من الراحة وجعله يشعر أنه حتى ولو كان هناك شيء من التحرش فالمهم هو معرفة ما إذا كان هو أي الشاب مثلي الجنس أم لا. وعلى ضوء ذلك يتم التصرف اللاحق. لكن نظرا لسن البالغ فأعتقد أن هناك شيء من هذا القبيل وبالتالي إن لم ينفتح الشاب عليك لا بد من اتخاذ قرار حازم من قبل الأهل بمنع هذه العلاقة والمراقبة.

جديد الموقع
أسئلة وأجوبة
كيفة يسمى sوnمغناطيسي

عذرا لم أفهم السؤال

في انجيل متى مكتوب ان النسوة امسكت قدمي يسوعوإِذا يسوعُ قد جاءَ لِلِقائِهما، فقالَ لهما: «السَّلامُ علَيكُما!» فتَقَدَّمَتا وأَمسَكَتا قَدَمَيه ساجِدَتَينِ له.اما في انجيل يوحنا منعها يسوع من ان تمسكه فقالَ لها يسوع: «لا تُمسِكيني، إِنِّي لم أَصعَدْ
  • هذا يعني أن كل إنجيلي يريد التركيز على نقطة معينة. بالنسبة لمتى إنه هو المصلوب وقد قام. بالنسبة ليوحنا القائم من بين الموات لم يعد خاضع للزمان والمكان فلا يمكن الامساك به