header logo
لَسنا بِحاجَة للاِندِفَاع إذا كَانَ هُناكَ شَيءٌ سَيَحصَل

أسئلة وأجوبة

السؤال: ابونا كيف يمكن التعايش مع مجتمع يرفض ثقاقة الاختلاف ضمن المعايير المسيحية الصحيحة,و كيف نشعر بالسعادة او الرضا اذا كنا نحن دوماً الحلقة الاضعف بنظر الغير

الإجابة:

من الوهم الاعتقاد بوجود مجتمع يقبل الاختلاف. بلا شك هناك فروق كبيرة بين المجتمعات، لكن الوصول إلى قبول الاختلاف يتطلب العمل الكثير على الذات (لأننا جميعاً ولو بدرجات مختلفة لا نقبل الاختلاف) بالاضافة إلى فتح باب الحوار. الحوار يعني القبول بأن يضعني الآخر ومعتقداتي أو بالأحرى كيفية فهمي وعيشي لمعتقادي موضع تساؤل وهذا ليس بالأمر السهل دون أن ننسى بأن هذه الطريق شاق وطويل لكن هذا الأمر يشكل جزأً من الحياة الإنسانية.

جديد الموقع
أسئلة وأجوبة
كيفة يسمى sوnمغناطيسي

عذرا لم أفهم السؤال

في انجيل متى مكتوب ان النسوة امسكت قدمي يسوعوإِذا يسوعُ قد جاءَ لِلِقائِهما، فقالَ لهما: «السَّلامُ علَيكُما!» فتَقَدَّمَتا وأَمسَكَتا قَدَمَيه ساجِدَتَينِ له.اما في انجيل يوحنا منعها يسوع من ان تمسكه فقالَ لها يسوع: «لا تُمسِكيني، إِنِّي لم أَصعَدْ
  • هذا يعني أن كل إنجيلي يريد التركيز على نقطة معينة. بالنسبة لمتى إنه هو المصلوب وقد قام. بالنسبة ليوحنا القائم من بين الموات لم يعد خاضع للزمان والمكان فلا يمكن الامساك به